Header Ads

وزارة التربية تعلن إجراء جديدا لتلاميذ السادسة أساسي والنقابة على الخط


أعلنت وزارة التربية في بلاغ الخميس 23 ماي 2019 عن توحيد مواضيع الاختبارات الكتابية على المستوى الوطني لتلاميذ السنة السادسة من المرحلة الأولى من التعليم الأساسي لنهاية الثلاثي من السنة الدراسية وتوحيد الاجراءت التنظيمية المتعلقة بإنجاز هذه الاختبارات من قبل التلاميذ على مستوى المؤسسات التربوية في مرحلة أولى على أن تنعقد ندوة وطنية حول منظومة التقييم تعتمد مخرجاتها منطلقا لاتخاذ التدابير الكفيلة باعادة الاعتبار إلى هذه المحطة التقييميّة الوطنية.
وتأتي هذه الاجراءات الجديدة بعد موجة الاحتجاجات التي اثارها قرار وزير التربية بخصوص سير اصلاح الامتحان الوطني للسنة السادسة، والقاضي بإصلاح الاختبارات في المدارس الأصلية للمدرّسين على أن يُصحّح المدرّس تحارير تلاميذ من غير مدرسته الأصلية، بالنسبة للمدارس العمومية في حين يتم في المؤسسات الإبتدائية الخاصة إصلاح هذه الإختبارات المُوحدة في المدرسة الأصلية ولكن من قبل مُعلّمين من غير مُدرسي التلاميذ المعنيين.
وقد رأت نقابات التعليم الأساسي في هذا القرار عدم تكافؤ الفرص بين تلاميذ التعليم الخاص والتعليم الابتدائي وطالبت بسحب نفس الاجراءات على المدارس العمومية والخاصة على حد السواء.
ومن جهتها علقت اليوم الخميس 23 ماي 2019 الجامعة العامة للتعليم الأساسي على بلاغ وزارة التربية الصادر اليوم والمتعلق بإجراءات تنظيم الامتحان الوطنية للسادسة أساسي. وفي تصريح لشمس أف أم، اعتبر الكاتب العام المساعد للهيكل النقابي إقبال العزابي، أن الوزارة تراجعت تحت ضغط الجامعة العامة للتعليم الأساسي عن القرارات التي اتخذتها والخاصة بالامتحان الوطني. وقال إن سلطة الإشراف أقرت السيرورة العادية للامتحانات، منتقدا في هذا السياق المذكرات المتناقضة التي أصدرتها الأسبوع الماضي. وشدد المتحدث على أن هناك ضبابية وعدم وضوح في وزارة التربية.

ليست هناك تعليقات