بالصور/ حالة استنفار في في كارفور خزامة سوسة بعد ان قام مواطن بتوثيق عمليات تلاعب بالجملة في الأسعار ..


يقصد الكثير من المواطنين الفضاءات التجارية الكبرى هربا من التحيل والاحتكار وبحثا على الأسعار المناسبة،  غير ان هذه ليست الحالة في عديد الفضاءات التجارية الكبرى التي تعمد الى الترفيع في الأسعار بين العرض والدفع، معولين في ذلك على كثرة المواد التي يشتريها المواطن وضغط الوقت الذي يجعله في غالب الأحيان غير قادر على التثبت في السعر.

اخر حلقات التلاعب تأتينا من فضاء كارفو بخزامة سوسة،  حيث قام مواطن باقتناء عدة مواد على اساس سعر العرض وبعد ان قام بالدفع شعر ان مجموع ما دفعه لا يتطابق مع ما توقعه، وبعد ان قام بالتثبت اكتشف ان سعر عديد المواد تغير بين العرض والدفع، وعلى الفور عاد وقام بتصوير الأسعار خلال العرض ومن ثم  كشف للعاملين بالفضاء بانه قام بتصوير الأسعار خلال العرض ووثق عدم تطابقها مع أسعار الدفع، فتجمع حوله العاملين في حالة استنفار وطلبوا منه ان يقوم بحذف الصور، وبعد ان تمسك المواطن بحقه تدخلت إدارة الفضاء وقامت بتعويضه الفارق في السعر والذي بلغ 2 دينار.



الاخبارية التونسية

عن الكاتب :

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق

مجتمع

{"widgetType": "right post","widgetLabel": "مجتمع","widgetColor": "#26A65B","widgetCount": 5}

العالمية

{"widgetType": "below post","widgetLabel": "العالمية","widgetColor": "#2C3E50","widgetCount": 5}

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *