Header Ads

رئيس منظمة إرشاد المستهلك: ”الزيت المدعم قاعد يمشي للمصانع يخلطو بيه الدهن”

أفاد رئيس المنظمة التونسية لإرشاد المستهلك لطفي الرّياحي خلال استضافته اليوم الخميس 2 ماي في بنامج مثير للجدل، بأن نسبة التبذير تراجعت بشكل كبير لدى المواطن التونسي في اطار ”الإرتفاع الصاروخي” للأسعار.
 وتابع قائلا ” التونسي أصبح مرهون ومعندوش منين يتنفس”.
 وبين لطفي الرياحي أن أغلب التشكيات الواردة على المنظمة هي بخصوص الزيت المدعم مشيرا إلى أن احتياجات التونسيين من الزيت المدعم تعادل الـ150 ألف طن مقابل حجم انتاج يناهز الـ165 ألف طن.
 وأضاف أن الـ15 ألف طن المتبقية والتي يحتكرها المضاربون توفر لهم ارباح بما يناهز الـ45 مليون دينار.
 كما اشار لطفي الرياحي إلى أن ” الزيت المدعم يتم توجيهه للمصانع ويتم خلطه بالدهن ” قائلا ” الدهن قاعد يمشي للمصانع يخلطو بيه الدهن”. 
 وأوضح ضيف مثير للجدل أن هناك اليوم في تونس 39 وحدة تعليب زيت مدعم مشيرا إلى أنه تم اقتراح بإحداث نقطة بيع زيت مدعم في كل سوق بلدي كحل للإشكال الراهن.

ليست هناك تعليقات