Header Ads

أبرز محاور لقاء ماكرون بيوسف الشاهد



استقبل الرئيس الفرنسي ايمانوال ماكرون، اليوم الجمعة، بقصر الايليزي رئيس الحكومة يوسف الشاهد.
وعبر رئيس الحكومة يوسف الشاهد في تصريح صحفي عقب اللقاء عن سعادته بلقاء الرئيس الفرنسي مؤكدا على رفعة العلاقات التونسية الفرنسية التي تعرف ديناميكية متواصلة، وقد تم التركيز خلال المحادثة على الجانب الاقتصادي، مبينا ان الرئيس الفرنسي شدّد على ضرورة مضاعفة الاستثمار الفرنسي في تونس.
وتوقف رئيس الحكومة عند عودة السياح الفرنسيين اذ بلغ العدد أكثر من 800 الف سائح بنسبة تطور بلغت 37 بالمائة، ليؤكد بان بلادنا تهدف للوصول إلى مليون سائح في نهاية 2019 وعودة قوية لنسق الاستثمار بالنسبة للشركات الفرنسية المقيمة في تونس.
وأضاف رئيس الحكومة بأن الجانب الأمني والاستخباراتي كان من بين المواضيع الهامة التي تم التباحث بشأنها وخاصة موضوع مكافحة الارهاب الذي أصبح موضوعا مشتركا يجمع البلدين، معتبرا انه هناك برنامج مشترك من أجل وضع استراتيجية متكاملة لتبادل المعلومات والاستخبارات.
وأكّد رئيس الحكومة أنّ موضوع التربية والتعليم العالي كان محورا هاما في هذا اللقاء ذلك أنه سيتم بعث الجامعة التونسية الفرنسية انطلاقا من شهر سبتمبر 2019 وتوأمة عدد من الجامعات التونسية مع نظيراتها الفرنسية، كما تم التطرق الى آخر استعدادات تونس لاحتضان قمة الفرنكفونية في السنة القادمة.
وخلص رئيس الحكومة الى التأكيد على ضرورة أن تستثمر فرنسا في هذه الديقراطية التونسية الناشئة، وان تكثف التعاون الاقتصادي مع بلادنا من أجل تلبية رغبات وتطلعات الشعب التونسي.

ليست هناك تعليقات